آخر تحديث : الجمعة 2019/09/20م (02:35)
حكومة (معين) تقبل الحوار مع الانتقالي بدون شروط أو مهر أو مؤخر صداق!
الساعة 08:15 PM (عدن / الأمناء نت / غازي العلوي :)

لم يكن أمام حكومة الشرعية وبعد عدة مناورات واختلاق للأعذار ونسج للقصص والحكايات الوهمية؛ إلا الخضوع والجلوس على طاولة الحوار مع المجلس الانتقالي الجنوبي والذي دعت له المملكة العربية السعودية .

وبحسب مصادر سياسية؛ فقد قبلت حكومة معين عبدالملك الجلوس على طاولة الحوار بدون أي شروط مسبقة خلافا للمرات السابقة التي رفضت فيها الجلوس للحوار مع الانتقالي؛ إلا بتنفيذ عدة شروط؛ اشترطت تنفيذها قبل أي حوارٍ .

مراقبون قالوا لـ "الأمناء" إن حكومة الشرعية قبلت الجلوس على طاولة الحوار مع المجلس الانتقالي الجنوبي بعد فشلها في تحقيق أي انتصارات على الأرض في عدن وأبين وشبوة ومحاولاتها المتكررة تفجير الأوضاع وتسخير كل إمكانياتها لعمليات التحشيد لقوات الإصلاح لغزو الجنوب .

وأوضح المراقبون بأن البيان السعودي الإماراتي المشترك الذي صدر يوم أمس الأول مثل صفعة قوية لحكومة الشرعية حطم كل آمالها وأحلامها الوردية التي بنتها طوال الفترة الماضية عقب صدور البيان السعودي الخميس الماضيّ .

ناشطون جنوبيون علقوا عبر مواقع التواصل الاجتماعي حول موقف حكومة الشرعية من الحوار بالقول :" حكومة الفنادق أخيرا قبلت الجلوس على طاولة الحوار مع المجلس الانتقالي الجنوبي بدون شروط أو مهر أو مؤخر صداق".

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
1035
عدد (1035) - 19 سبتمبر 2019
تطبيقنا على الموبايل